لائحة حقوق القوميات والاديان والطوائف الدينيية في أقليم كوردستان العراق



" مقدمة "

تنص ديباجة اعلان الأمم المتحدة حول حقوق الأشخاص المنتمين الى أقليات قومية أو أثنية وأقليات دينية ولغوية " ان تعزيز وحماية حقوق الأشخاص المنتمين الى أقليات قومية أو أثنية والى أقليات دينية ولغوية يسهمان فيالأستقرار السياسي والأجتماعي للدول التي يعيشون فيها".

وقد عرف عن الدولة العراقية واقعا انها دولة متعددة القوميات والأثنيات، متنوعة الأديان والطوائف وانها ليست دولة ذات هوية  قومية واحدة، على ان سياسات الحكومات العراقية السابقة ومنذ نشوء الدولة العراقية  وحتى سقوط النظام العنصرى الدكتاتورى في 9 نيسان2003 ، لم تراع التنوع القومي والأثني والثقافي والديني والطائفي ولم تحترم خصوصيات الأعراق القومية والدينية في البلد.

 فكان العراق مسرحاً لحروب  ونزاعات متواصلة ولم يشهد الأستقرار السياسي أو الأمني أو الأجتماعي أو الأقتصادي طيلة الفترة الماضية، وشهد كوارث وويلات ومظالم عديدة عانى من خلالها الشعب العراقي بعربه وكورده  وتركمانه وكلدانه وسريانه وأرمنه واشوره  وبأغلبيته المسلمة  وطوائفه المسيحية  واليزدية والصابئة وغيرها، مأساة دائمة عرقلت نمو البلاد وتقدمه وأزدهاره.

وفي كوردستان العراق، يعيش أيضا الى جانب الأغلبية الكوردية، أعراق قومية مختلفة وأتباع ديانات اخرى ، مثل التركمان والكلدان  والآشوريين  والأرمن وكذلك بعض العرب في مناطق كركوك وغيرها، كما أن هناك الديانة المسيحية  واليزدية والأسلام في كوردستان.

عرف شعب كوردستان بتسامحه الديني  والقومي  ولم يشهد صراعا عرقيا أو دينيا رغم حدوث حالات مؤسفة  واستمرار محاولات أطراف عديدة لخلق الصراعات والنزاعات.

ومنذ قيام الأدارة الذاتية في كوردستان العراق وتشكيل الحكومة الأقليمية وانبثاق البرلمان الكوردستاني في عام 1992، اثر تحرير كوردستان من النظام العنصرى ، سعت حكومة الأقليم لرعاية حقوق الأقليات العرقية والدينية في جميع المناطق المحررة، واصدرت قوانين  وتشريعات لممارسة هذه الأقليات حقوقها السياسية  والمدنية  والثقافية والأجتماعية والمشاركة في الحياة العامة واتخاذ القرار السياسي، وكافحت حكومة الاقليم التميز بجميع أشكاله وصوره ووضعت نظما عديدة لممارسة الأقليات حقوقهاوحرياتها، حتى اصبحت كوردستان نموذجا للسلام والوئام بين الاعراق والديانات.

وبغية ضمان مزيد من الفعالية للصكوك الدولية لحقوق الانسان  والالتزام بالاتفاقيات الدولية بشأن حقوق الاقليات وحمايتها، ولأجل تعزيز الأستقرار السياسي والأجتماعي في كوردستان، أرتأت حكومة  الأقليم بمبادرتها الذاتية اعلان هذه اللائحة.

المادة الأولى

1- تقر هذه اللائحة الوجود الشرعي للقومياتوالاطياف الدينية في كوردستان العراق، ولها الحق في التمتع بهويتها القومية وحقالحفاظ على خصائصها.

2- تقر هذه اللائحة الوجود الشرعي للديانات الاخرى الىجانب الديانة الاسلامية التي يتدين بها أغلبية شعب كوردستان. وتمارس الطوائفالدينية كافة طقوسها وشعائرها بكل حرية وعلانية واحترام.

3- لايجوز الاساءة بأىشكل من الاشكال الى طقوس وشعائر وشرائع ومراسيم أية ديانة أو أتباع طائفة دينية،وتعتبر جميع الاديان التي تنتشر في كوردستان أو كانت منتشرة أديان رسمية ومعترفبها، عند الحاق كوردستان بالدولة العراقية.

4- تتمتع دور العبادة في كوردستانبكل مسمياتها بالقدسية والاحترام وتتكفل حكومة الأقليم انشائها وتهيئتها بشكل لائق.

المادة الثانية

1- تقر حكومة أقليم كوردستان الحقوق السياسيةوالمدنية و الثقافية والأجتماعية والأقتصادية للأشخاص المنتمين الى الأقليات القومية واتباع الديانات كافة.

2- يتمتع الاشخاص المنتمين الى الاقليات القوميةوالدينية بالمساواة التامة مع مواطني كوردستان أمام القانون.

المادة الثالثة

يحضر التمييز بين مواطني كوردستان بشكل عام ومطلق في جميع شؤونالحياة، ويحضر التمييز الذي يضر بالاشخاص المنتمين الى الاقليات،سياسيا واجتماعياأو ثقافيا أو اقتصاديا. ويمنع التفضيل والتفرقة لأي أساس أو سبب كالعرق أو الدين أواللون أو الجنس أو الأصل القومي أو الأجتماعي أو أى مركز أخر. ويكون الجميع سواسيةفي ممارسة كل الحقوق والحريات دون قيود.

المادة الرابعة

تعمل حكومة أقليم كوردستان على تهيئة الظروف المؤاتية لتمكين الأشخاص المنتمين الى أعراقأو أقليات دينية من التعبير عن خصائصهم وتطوير ثقافتهم ولغتهم وعاداتهم وتقاليدهموتراثهم الشعبى.

المادة الخامسة

1- تعمل حكومة أقليمكوردستانعلى تشجيع عودة الأشخاص المنتمين الى الأقليات العرقية والدينية من سكان الاقليمالاصليين الذين أضطروا الى الهجرة لظروف غير طبيعية الى خارج الأقليم أو خارجالعراق. وتعاد اليهم ممتلكاتهم القانونية بما فيها دور السكن والأراضي الزراعية أوتعويضهم.

2- ليس هناك أية قيود على عودة أي مواطن من سكنة الأقليم الأصليين الىأية منطقة في الأقليم، ومهما كانت اسباب الهجرة أو المدة التي مضت عليها. ويعادتسجيلهم في سجلات الأحوال المدنية وتعاد لهم الجنسية العراقية اذا كانت قد اسقطتعنهم.

المادة السادسة

يجب تمثيل الآشخاص المنتمين الى الأقلياتالعرقية والدينية في المجلس الوطني الكوردستاني "البرلمان" وفي مجالس البلديةومجالس الوحدات الادارية وغيرها من المجالس والهيئات المنتخبة بنسبة عادلةومتوازنة.

المادة السابعة

1- للاقليات القومية في كوردستان حق التعلم بلغة الأم ، وتتكفل حكومة الاقليم بأنشاء المؤسسات التربوية الرسمية والخاصةبالأقليات للدراسة والتعلم بلغاتها الاصلية.

2- ليس هناك قيد أو حضر علىاستخدام اللغات التي تتحدث بها الاقليات، في الصحافة ووسائل الاعلام الاخرى أو في المراسلات الخاصة.

3- تعمل حكومة كردستان على نشر وتطوير و تنمية اللغاتالمحلية وثقافة الأقليات وتأريخها .

4- للطوائف الدينية حق تعليم ابناءها شعائرالدين في المدارس الرسمية التي تتشكل فيها الطائفة الاغلبية ، وفي المدارس الخاصة.

5- لايلزم غير المسلم على دراسة مادة التربية الاسلامية في المؤسسات التربويةفي الاقليم.

6- يتوجب تعلم اللغة الكردية- لغة الاقليم الرسمية- في جميعالمدارس والمعاهد والجامعات والمؤسسات التربوية الاخرى في كردستان.

المادة الثامنة

1- يجب اعادة كل السكان الاصليين المرحلين عنوةولاسباب عنصرية، من محافظات كركوك ونينوى وديالى الى مناطق سكناهم الاصلية ومنهمبطبيعة الحال المواطنون الاشورييون والكلدان والتركمان والكرد الايزديين، وان يتمتعويضهم عما لحق بهم من ضرر من جراء الترحيل القسري.

2- يجب اعادة الوافدين منقبل النظام والحكومات العراقية للسكن في المحافظات المذكورة لغرض تغير الواقعالقومي أو الديموغرافي، الى مناطق سكناهم الاصلية.

3- تعمل حكومة اقليم كردستان المحافظة على التجمعات السكانية للاقليات القومية والدينية ويحرم تغيير الطابعالقومي أو الديني لهذة التجمعات.

المادة التاسعة

للأقلياتالقومية والدينية في كردستان حق التمتع بالمشاركة في القرارات التي تمسهم وحقالمشاركة في الحياة الساسية العامة والحياة الأقتصادية والأجتماعية والثقافية.

المادة العاشرة

للاشخاص المنتمين الى الاقليات العرقية والدينيةحق انشاء وتأسيس الجمعيات والنقابات والاتحادات والنوادي والمراكز الثقافيةوالاجتماعية الخاصة بهم وفق القانون ، ولهم حق التمتع بثقافتهم الخاصة وتنميتها.

المادة الحادية عشرة

للاقليات العرقية والدينية حق التمتعبالعطلات الاضافية الخاصة بمناسباتهم القومية أو الدينية ، وتكون هذه المناسباترسمية في المناطق التي تتشكل فيها الاقلية العرقية أو الدينية أغلبية السكان.

المادة الثانية عشر

1- من حق الاشخاص المنتمين الى الاقلياتالقومية والدينية تسمية مواليدهم من الذكور والاناث بأسماء دالة على العرق القوميأو الديني على أن لاتكون مهنية لكرامة الطفل أو اعتباراته الانسانية

2- تعملحكومة اقليم كردستان على حماية اسماء المناطق والاعلام الاصلية بلغة الاقليات.

3- تعاد تسمية المواقع والمناطق الاصلية التي تم تغييرها من قبل الحكوماتالعراقية السابقة لاغراض التعريب بكل أوجهها .

المادة الثالثة عشر

تقر حكومة أقليم كردستان للاقليات العرقية والدينية بجميع الحقوق الواردة فياعلان حقوق الاشخاص المنتمين الى اقليات قومية أو اثنية والى اقليات دينية ولغويةالمعتمد بقرار الجمعية العامة 74/135 الموارخ في 18/ديسمبر/1992

المادة الرابعة عشر

تعلن حكومة أقليم كردستان التزامها بالاتفاقية الدولية للقضاءعلى جميع اشكال التمييز العنصري لعام 1965 واتفاقية منظمة الامم المتحدة للتربيةوالعلوم والثقافة لمكافحة التمييز في مجال التعليم.

المادة الخامسة عشر

لاتخل ممارسة الحقوق المبنية في هذه اللائحة بتمتع جميع مواطني الأقليموالمقيمين فيه بحقوق الأنسان والحريات الأساسية المعترف بها.

 

Unable to open the PDF file.